• اخر الاخبار

    الجمعة، 19 سبتمبر، 2014

    سارة, فتاة كندية تتحدي تشوه وجهها بشجاعة



    تم تشخيص سارة أتويل، وهي مراهقة من نوفا  سكوتيا تبلغ من العمر 18 عاما، بمرض الورم العصبي الليفي في عمر ثمانية أشهر. وهي حالة وراثية سببت لها تضخما  في وجهها. وقد كان الورم في البداية غير ملحوظا الا أنه مع نموها احتل الجانب الأيمن من وجهها بشكل مشوه بينما تعرضت سارة في كثير من الأحيان الي السخرية والاستهزاء من زملاؤها في المدرسة والكثير ممن يرونها.

    وفي العام الماضي قررت سارة مواجهة الصعوبات التي تتعرض لها يوميا بشجاعة وعدم الاختباء مجددا فظهرت علي مواقع التواصل الاجتماعي وهي توجه رسالة ترجو فيها من يستهزأ بها أن يتوقف عن ذلك وشرحت حالتها الطبية. وفي خلال أيام انتشرت رسالتها فاثارت تعاطف الجميع ووصلت الي طيبيب تجميل عرض اجراء عملية جراحية لها لازالة الورم وترميم الجزء الأيمن من وجهها. وفي ديسمبر 2013 خضعت سارة بالفعل للجراحة, وبرغم التحسن الملحوظ في مظهرها فلم تستطع العملية ازالة كل الورم بسبب تخوف الطبيب من التأثير علي أعصاب الوجه. الا أن سارة كانت سعيدة بالتحسن النسبي وكانت أكثر سعادة بمساندة الجميع لها وتخلصها من الاضطهاد  الذي كانت تتعرض له أينما ذهبت. وفيما يلي بعض الصور لها قبل وبعد الجراحة.















    اذا أعجبك هذا المحتوي فاشترك ليصلك منا كل جديد

    • تعليقات بلوجر
    • تعليقات الفيس بوك

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    Item Reviewed: سارة, فتاة كندية تتحدي تشوه وجهها بشجاعة Rating: 5 Reviewed By: كندا بالعربي
    /